اليوم.. انطلاق البطولة الإفريقية العربية للبرمجيات للأكاديمية البحرية

اليوم.. انطلاق البطولة الإفريقية العربية للبرمجيات للأكاديمية البحريةانطلاق البطولة الإفريقية العربية للبرمجيات للأكاديمية البحرية اليوم
سماح عطية

بدأت اليوم الأحد مسابقة البطولة الإفريقية العربية للبرمجيات في نسختها الثالثة والعشرون بالأقصر وتنظمها الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري ، تحت رعاية رئيس الوزراء دكتور مصطفي مدبولي وحضور وزير الاتصالات و تكنولوجيا المعلومات الدكتور عمرو طلعت و الدكتور اسماعيل عبدالغفار إسماعيل فرج رئيس الأكاديمية العربية خلال الفترة من 3: 7 ديسمبر الجاري بالأقصر ، تحت رعاية وزارة الاتصالات بجمهورية مصرية العربية.

و يأتي ذلك في الوقت الذي اختار فيه الإتحاد الدولى لمسابقة البرمجيات للجامعات International Collegiate Programming Contest-ICPC" ، الأكاديمية لتكون المركز الإقليمي لإدارة المسابقات الرسمية للبرمجيات لطلاب جامعات دول إفريقيا والدول العربية African and Arab Collegiate Programming Championship (ACPC)منذ عام 2011 حتى الأن .

وتعد المسابقة هي استكشاف للعقول الفازة من أبناء الوطن العربي والافريقي وتاهيله لسوق العمل والالتحاق باهم الشركات مثل جوجل , فيسبوك, إنتل و …IBM. وهناك نماذج عديدة لهؤلاء الشباب قد إنضموا بالفعل لهذه الشركات فى فروعها الإقليمية و مقارها الرئيسية على مدار الأعوام السابقة.

وتهدف المسابقة إلى مساعدة الشباب على تطوير مهاراتهم الإبداعية وحل المشكلات مؤكدا أن للبطولة الإفريقية العربية للبرمجيات هى مسابقة علمية تنافسية جماعية تمزج بين العلوم والتكنولوجيا . من جانبه أكد الدكتور أحمد الشناوى عميد المركز الإقليمي للمعلوماتية ان البطولة في نسختها الحالية تشهد مشاركة نحو 600 طالبا وطالبة يمثلون عدد 120 فريقا من 13 دولة عربية و 10 دول أفريقية. و أوضح أن الفرق المشاركة مرت بمراحل متعددة من الإختبارات و التصفيات على مستوى كل دولة تحت إشراف الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى لتحديد الفرق المتأهلة للنهائيات التى ستعقد فى مدينة الأقصر، وشدد علي أن البطولة تستهدف تنمية مهارات الإبداع والابتكار والعمل الجماعي التي تظهر قدرات المتسابقين في العمل تحت ضغط في الوقت المتاح من خلال إعداد استراتيجية الحلول الممكنة.

يذكر أنه منذ عام 1970 وحتى الآن يتم تنظيم المسابقة كل عام بإحدى الدول برعاية أفضل الجامعات على مستوى العالم، ودخلت عالمنا العربي عام 1998 عندما احتضنتها جامعة الأخوين في المملكة العربية المغربية، وفي عامي 2001 و2002 تكفلت مصر باحتضانها أول مرة ب الجامعة الأمريكية في القاهرة، ثم تولت الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل الدولي تنظيم المسابقة في أعوام 2007، 2008، 2009 في الإسكندرية ومن 2013 إلى 2019 في شرم الشيخ ودورة 2020 و2021 في الأقصر لتكون مصر الدولة المضيفة للمرة الرابعة عشرة. المسابقة تعد أقدم وأكبر مسابقة دولية في مجال برمجة الحاسب، ومنذ بدايتها شارك بها ما يزيد عن 350 ألف متسابق من 2430 جامعة حول العالم، ساهمت بتغيير مستقبل العديد من المبرمجين وتحفيزهم لابتكار فكر مختلف خارج الصندوق يترك لهم أثر في تاريخ البرمجة مؤمنين بمقولة ستيف جوبز "هيا بنا نخترع شيئا جديدا في الغد بدلا من القلق بشأن ما حدث بالأمس ".

أضف تعليق